أخبار عاجلة عدالة جنائية

عدالة جنائية | الحكم بحبس “أيمن فخري” 6 أشهر في قضية تضامنه مع عمال الصلب

عمال الحديد والصلب

حكمت اليوم محكمة جنح مستأنف جنوب القاهرة على الناشط العمالي وعضو حزب العيش والحرية “تحت التأسيس”/ أيمن فخري، بالحبس لمدة 6 أشهر بعد أن كان حكم أول درجة قد قضى بحبسه عامين، فيما عرف بقضية تضامنه مع اعتصام عمال شركة الحديد والصلب بالتبين – حلوان.

كان فخري قد تم القبض عليه أثناء تضامنه مع عمال شركة الحديد والصلب المطالبين بصرف حقوقهم من الأرباح، وتم عرضه على نيابة التبين التي أمرت بحبسه 4 أيام قبل أن تتم إحالته (محبوسا) بصورة عاجلة لمحكمة الجنح بموجب اتهامه بتحريض العمال على الامتناع عن تأدية واجبات وظيفتهم على زعم قيامه بنشر وتوزيع منشورات تحثهم على التوقف عن العمل، وتم تحديد جلسة الثلاثاء 9 ديسمبر لنظر قضيته أمام محكمة جنح التبين. التي حكمت بحبسه سنتين وتغريمه 10 آلاف جنيه، وقررت كفالة لوقف التنفيذ، تم دفعها والإقرار بالإستئناف وإطلاق سراحه حتى جلسة الإستئناف.

وتعيد هذه النوعية من الأحكام والممارسات ضد قيادات العمال أو النشطاء المتضامنين معهم، الكفاح العمالي إلى مرحلة النضال من أجل البقاء، بدلا من التطلع لمزيد من الحقوق المشروعة والمكفولة بموجب الدستور والقانون، وتلقي بالظلال على تضييق المجال العام السياسي والقيود المفروضة على وسائل الاحتجاج السلمي والتضامن الشعبي الذي أصبح بموجب القانون جريمة يعاقب عليها.

ضع تعليقا

اضغط للتغليق