عدالة جنائية | براءة 5 من العاملين بمستشفى حميات العريش من تهمة إطلاق نار استهدف نقطة عسكرية
بيانات المركز بيانات صحفية

عدالة جنائية | براءة 5 من العاملين بمستشفى حميات العريش من تهمة إطلاق نار استهدف نقطة عسكرية

حكمت المحكمة العسكرية يوم 15 سبتمبر ببراءة طبيبين وممرض وفني أشعة وفني إحصاء من العاملين بمستشفى حميات العريش، في الدعوى رقم 204 لسنة 2013 جنايات عسكرية عليا بالاسماعيلية، والذين قبض عليهم من المستشفى عقب هجوم إرهابي استهدف نقطة عسكرية قريبة من مطار العريش في 24 يوليو الماضي.

 

وتداولت القضية بالجلسات لإرفاق تحريات مكتب المخابرات الحربية وسماع شهود الاثبات والاستعلام من مديرية الأمن عما اذا كان هناك افرد امن مكلفين بتأمين المستشفى من عدمه. وفي جلسة 15 سبتمبر قضت المحكمة ببراءة المتهمين من التهم المنسوبة إليهم.

 

يذكر أن الطبيبين/ أحمد علام عبدالله علي، طبيب مقيم مؤهل حميات من محافظة الفيوم، ومحمد جلال محمد مصطفى حسيب، طبيب مؤهل صدرية من دمياط، قد تم القبض عليهم من مستشفى العريش للصدر والحميات أثناء نوبتجيتهم، وتم تحويلهما للنيابة العسكرية، والتي حولتهما لمحكمة عسكرية، نظرا للاشتباه في إطلاق نار من داخل أسوار المستشفى على نقطة عسكرية قريبة من مطار العريش.

 

في حين أكد شهود العيان والعاملون بالمستشفى أن أسوار المستشفى منخفضة جدا، وأنها بدون تأمين على الإطلاق، والعاملين فيها لا يستطيعون التحكم في محيطها الواسع، خصوصا أثناء الليل.

Leave feedback about this