بيان من العاملين بمستشفى فلسطين
أخرى ملفات

بيان من العاملين بمستشفى فلسطين

مستشفى فلسطين – صرح طبي إنساني عظيم، أنشأها الدكتور فتحي عرفات لرفع المعاناه عن جرحانا ومرضانا من أبناء الشعب الفلسطيني ولم ينسى أن يشمل، في أهدافه السامية، أبناء عروبتنا وعلى وجه الخصوص أبناء الشعب المصري الذي احتضننا على أرضه…. فكانت بلسمًا يرسم البسمة على شفاه المرضى المعذبين….

ولن ننسى دورها في مساندة المرضى في كل الكوارث الإنسانية التي لحقت بأبناء شعبنا من جراء الاحتلال الاسرائيلي وأخرها الحرب على غزة فبذل موظفينا قصارى جهدهم لرفع المعاناة عنهم وتضميد جراحهم بكل إمكانياتهم المتاحة، إلا إنه في السنوات القليلة الماضية تم تحويلها إلى مشروع استثماري يخدم فئة قليلة منتفعة…. أرادوا أن يجنوا الملايين من ورائه … لكننا لن نرضى بتمرير هذا المخطط الذي يضحي بأمال مرضانا وحقهم في الحياة الصحية.

ووقفتنا هذه للحفاظ على موظفينا من أفنوا حياتهم من أجل هذه الأهداف النبيلة ومن أجل أن لا يُحرم مرضانا من حقهم في الحياة.

نناشد السلطة الوطنية الفلسطينية الراعية الرسمية والشرعية لحقوق أبنائها بالداخل والخارج أن تمد يد العون بالحفاظ على هذا الصرح الضخم بأهدافه الذي أُنشئ عليه وأن تحارب المفسدين والفاسدين فنحن واثقون بها وبالتحامها وانضمامها مع صفوف أبناء شعبها بالداخل والخارج.

فمعًا وسويًا نضمد الجراح

لن نركع.. لن نركع.. ما دام فينا طفلٌ يرضع.. لن نركع

العاملون بمستشفى فلسطين

Leave feedback about this