المركز المصرى للحقوق الاقتصادية والاجتماعية: إيداع الطعن بعدم دستورية المادة 48 من قانون القضاء العسكرى
أخبار عاجلة

المركز المصرى للحقوق الاقتصادية والاجتماعية: إيداع الطعن بعدم دستورية المادة 48 من قانون القضاء العسكرى

المركز المصرى للحقوق الاقتصادية والاجتماعية

29/11/2011

أودع بالأمس محامو المركز المصرى للحقوق الاقتصادية والاجتماعية صحيفتى طعن أمام المحكمة الدستورية العليا – برقمى 190،191 لسنة 33 قضائية دستورية – وذلك طعناً على عدم دستورية المادة 48 من قانون القضاء العسكرى رقم 25 لسنة 1966 والتى تنص على أن: “السلطات القضائية العسكرية هى وحدها التى تقرر ما إذا كان الجرم داخلاً فى اختصاصها أم لا”  لمخالفتها لنصوص المواد 167، 183 من دستور 1971 والمواد 1 فقرة 1،  3، 7، 20، 21 فقرة 1، 46 ، 50، 51 من الإعلان الدستورى الصادر فى 30 مارس سنة 2011.

وتعود وقائع الأحداث إلى قيام الشرطة العسكرية أثناء الثورة وبعدها بإلقاء القبض على الآف المدنيين وإحالتهم للنيابة العسكرية للتحقيق معهم، والتى قامت بدورها بإحالتهم للمحاكمة أمام القضاء العسكرى . ورداً على مطالبات القوى الحقوقية والسياسية بعدم جواز محاكمة المدنيين أمام القضاء العسكرى الإ فى حالات محددة على سبيل الحصر ولا يجوز التوسع فيها على هذا النحو استندت النيابة العسكرية فى قرار الإحالة ومن بعدها المحكمة العسكرية فى حيثيات الحكم إلى أن المادة 48من قانون القضاء العسكرى تمنح القضاء العسكرى وحده حق تقرير الجرم الذى يدخل فى اختصاصها من عدمه،  واستكملت محاكمة المدنيين أمامها  وكان منها القضيتين 147، 244 لسنة 2011جنايات عسكرية شرق، وكان سند محاكمة المتهمين أمامها هذه المادة.

فأقام محامو المركز المصرى للحقوق الاقتصادية والاجتماعية طعنين أمام مجلس الدولة المصرى حمل الأول رقم 35558 والثانى 33151 لسنة 65 قضائية، وأثناء نظر الطعنيين دفع محامو المركز بعدم دستورية المادة 48 لأنها تخالف النصوص والمبادىء الدستورية التى تؤكد على أن القانون هو الذى ينشأ الهيئات القضائية ويحدد اختصاصاتها ولا يجوز للمشرع أن يمنح هذا الحق لأى جهة أخرى، ولما ترأى لمحكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة جدية الدفع صرحت لنا باتخاذ اجراءات الطعن أمام المحكمة الدستورية العليا على أن نقدم شهادة بذلك يوم 29 نوفمبر 2011.

ومن الجدير بالذكر أن المحاكم العسكرية حتى 12/11/2011 خضع للمحاكمة أمامها 11879 مدنى .

للإطلاع على صحيفتى الطعن يمكن الدخول على الرابطين التاليين:

عريضة: مصطفى السيد عيسى إسماعيل

عريضة: عبد الوهاب عبد الفتاح عبد الوهاب عبد الفتاح

Leave feedback about this