Site icon المركز المصرى للحقوق الاقتصادية والاجتماعية

عمال المصرية للاتصالات يطالبون بوضع حد أدني للأجور

نظم عمال شركة المصرية للأتصالات مظاهرة حاشدة ، أمام مقر الشركة برمسيس للمطالبة بحل مجلس الإدارة ، حل النقابة العامة برئاسة فرغلي بكري ولجانها ، واعادة هيكلة الأجور والبدلات .

طالب العمال ، بتغيير لائحة الجزاءات ، واخلاء الشركة من النواب المجدد لهم بعد المعاش ، ومن تم تعيينهم بالوساطة ، القضاء علي الفوارق بين العاملين بتحديد حد اقصي وحد أدني للاجور يقلل الفجوة الموجودة حاليا في الرواتب التى يتقاضاها العاملون بالشركة .

وأكد العمال علي ضرورة ضم الـ 15% علي أساسي الراتب ، اعادة العلاوة الدورية الخاصة بالشركة لأن تكون سنوية من 8% إلي 10 % كما كانت من قبل .

وطالب العاملون المعتصمون بضرورة محاسبة المسئولين عن الفساد الذي استشري في الشركة مما أدي إلي وضع العمال في أوضاع مهينة ، ومحاسبة المسئولين عن اهدار المال العام بالشركة حيث يوجد عدد من الأشخاص في الشركة يتقاضون رواتب تصل إلي ربع مليون جنيه شهريا في حين ان العمال لايتعدى راتبهم 1200.

Exit mobile version