Site icon المركز المصرى للحقوق الاقتصادية والاجتماعية

بالصور .. الأمن يحاصر موظفي المعلومات أمام الشوري

دخل حوالي 1000 عامل من  موظفي مركز المعلومات في اعتصام مفتوح أمام البنك الرئيسي للتنمية والائتمان الزراعي المواجه للبوابة الرئيسية  لمجلس الشوري وذلك بعد أن قامت قوات الامن صباح اليوم بالاعتداء عليهم ومحاصرتهم امام البنك اثناء توجهم الى مجلس الوزراء لتنظيم اعتصام مفتوح للمطالبة بتنفيذ الاتفاق الذى يقضي بإضافة ملحق لعقود الموظفين يشمل التأمينات الصحية والاجتماعية وكافة الإجازات والحوافز، وأن يكون المرتب 320 جنيها لحملة المؤهلات المتوسطة وفوق المتوسطة و381 جنيها لحملة المؤهلات العليا.

وردد المعتصمون هتافات ” لا اله الا الله .. فوضنا أمرنا لله ” ، ” يانظيف اصحي وقوم .. القيامة خلاص هتقوم ” ، ” صور .. ذيع .. المعلومات بتضيع ” ، ” يامبارك بناديلك ..أنت فين واحنا نجيلك ” ، بالروح بالدم ..رزق عيالنا اهم” ، ” آه اه اه مظلوم وحقى مهضوم “، “المرتب مامكفينا وبيدونا ملاليم” ، “يارب ياجبار انصر عبدك المحتار ” ، “الحق الحق يانظيف مش لاقين حق الرغيف” .

كما حمل المعتصمون بعض اللافتات تتضمن رسوم كاريكتاريه تسخر من ضآله الرواتب ال99 جنية ، ومكتوب عليها حسبنا الله ونعم الوكيل فى حكومه الحزب الوطنى _ 99 ج هنعمل بيهم ايه ؟

وحاول المعتصمون الخروج عن الكردون الامنى المشدد الذى فرضته قوات الامن الا انه تمت السيطره عليهم واعادتهم بداخله ” واطلقوا الصفافير تعبيرا عن غضبهم اثناء محاوله كسر الكردون هتفوا ” وسع وسع وسع” .

يذكر ان موظفى مراكز المعلومات قاموا بفض اعتصامهم في 14 سبتمبر الماضي ، وذلك بعد انتهاء جلسة المفاوضات مع حسين مجاور رئيس لجنة القوى العاملة فى مجلس الشعب ورئيس اتحاد العمال، حيث أكد المفاوضون عن العمال أن مجاور قام بإرسال فاكس لمديريات المحافظات بصرف رواتب شهرى أغسطس وسبتمبر على أساس المرتبات القديمة على إنها سلف حتى شهر أكتوبر القادم، على أن يتم صرف فروق المرتبات بأثر رجعى فى شهر نوفمبر القادم وهو ما لم يحدث .

Exit mobile version