عمل ونقابات

المركز المصري يحصل على حكمين جديدين بتعويض عاملين فصلا تعسفياً

English Version

حصل محامو المركز المصري للحقوق الإقتصادية والإجتماعية على أحكام جديده لصالح عاملان تم فصلهما من العمل تعسفياً، طالبوا فيها بتعويض عادل للعمال وبتفعيل الضمانات المنصوص عليها فى قانون العمل والتى تحمي الطرف الأضعف وهو العامل فى علاقات العمل.

الحكم الأول يعود للسيد صابر محمد جامع تميم والذى كان يعمل بوظيفة سائق أتوبيس سياحى مند عام 1999 فى شركة ترافكو للنقل السياحى وظل بالعمل حتى تم فصله تعسفياً فى مايو 2014 فتوجه الى مكتب العمل بتاريخ وحرر الشكوى ضد الشركة المدعى عليها. الأمر الذى حدا بالمركز المصري إلى إقامة الدعوى والدفاع عن المدعى للحصول على مستحقاته. وفى يونيو 2018 أصدرت الـدائرة 44 عمال كلى شمال القاهرة حكمها فى الدعوى رقم 3420 لسنه 2014 عمال كلى شمال القاهرة بتعويض العامل أجر يعادل 12 شهر بالإضافه لأجر شهرين عن كل سنة من سنوات الخدمة عن الفصل التعسفى طبقا لقانون العمل كما قضت بتعويضه ايضا ماديا وأدبياً عن المسئولية التقصيرية لقيام الشركة المدعى عليها بفصله بغير الطريق الذى رسمه القانون ومنعه من الدخول الى مقر الشركة. والجدير بالذكر فى هذه القضية هو الحكم للمدعى بتعويض مؤقت يعادل أجر 12 شهر والذى يعد سابقة قضائية علي الرغم من النص علي هذا التعويض صراحة في قانون العمل لكن القضاء العمالي كان يتجاهل تطبيق هذا النص ويرفض الفصل في الطلب المؤقت.

أما الحكم الثانى فكان لصالح عمرو محمد عبد الباقي والذى كان يعمل فى شركة بيبسي كولا بإدارة شئون العاملين بمدينة نصر ضمن نسبة الـ 5% معوقين، وتدرج بالعمل الوظيفى خلال فتره عمله بالشركة لمدة خمس سنوات حتى تم فصله تعسفياً، حرر العامل محضر بمكتب العمل وبعد تداول الدعوى أمام المحكمة العمالية صدر لصالحه حكم فى مارس 2017 بتعويضه عن الفصل التعسفى وتعويضه عن مهلة الإخطار، وقدم العامل والشركة إستئناف على هذا الحكم إلا أن المحكمة أيدت حكم أول درجة فى الدعوي رقم رقم 3923 لسنة 21 قضائية لصالح العامل.