أحكام المكتبة القانونية النشاط القانونى عمل ونقابات مكتبة | أحكام

المركز المصري يحصل على حكم بعودة عامل لعمله بعد أكثر من ثلاث سنوات من التقاضي

English Version

أصدرت محكمة استئناف الإسكندرية حكمها[i] بإلغاء قرار حكم أول درجة، واستمرار العامل محمود بليح في عمله لدى شركة فرج الله، مع إلزام الشركة بدفع مستحقاته كاملة وراتبه منذ تاريخ إيقافه إلى تاريخ الحكم بفصله.

يُذكر أن العامل محمود بليح و19 أخرين تم فصلهم من شركة فرج الله إثر إضراب قاموا به بتاريخ 18 فبراير 2013 مطالبين بـ:[ii]

  • تثبيت العقود المؤقتة للعاملين.
  • الإعلان عن قيمة الأرباح وصرفها.
  • تعديل أيام الراحة من الجمعة إلى (الجمعة والسبت) أسبوعيا.
  • تحسين الوجبة أو إلغائها وصرف بدل نقدي عنها.

وتتلخص الوقائع في قيام الشركة المصرية للتنمية الغذائية (إحدى مجموعات شركات فرج الله) برفع دعوى قضائية أمام المحكمة العمالية تطالب بفصل العامل جراء تحريضه واشتراكه في واقعة إضراب عن العمل بمخالفته للنصوص القانونية المنظمة له في الفترة من 19 إلى 23 فبراير 2013، ودفع تعويض للشركة قيمته 50 ألف جنيه جراء خسارتها من قيام العمال بالإضراب. واوقفت الشركة العامل بموجب قرار إداري ومنعته من دخول مكان العمل منذ تاريخ 23 فبراير 2013.

وعلى إثر ذلك قام العامل بالتوجه إلى مكتب العمل لتحرير شكوى ضد الشركة وإحالتها إلى المحكمة العمالية.

وقد أصدرت محكمة أول درجة بعد قرارها بضم الدعوتين حكما يقضي[iii] بفصل العامل من عمله وإلزامه بدفع تعويض قدره 20 ألف جنيه للشركة، مع إلزام الشركة بدفع راتب العامل منذ تاريخ إيقافه حتى تاريخ الحكم في الدعوي.

فقام العامل والشركة بالاستئناف على الحكم حتى أصدرت محكمة استئناف إسكندرية بتاريخ 25 مايو 2016، باستمرار العامل في عمله وإلغاء الحكم بالتعويض الصادر ضده مع إلزام الشركة بدفع مستحقاته.

 

—-

نص الحكم للإطلاع والتحميل |PDF

[i] الحكم صادر من محكمة استئناف الإسكندرية دائرة 41 عمال، بجلسة 25 مايو 2016 في الاستئناف رقم 2017 لسنة 71 ق المقام من الشركة المصرية للتنمية الغذائية (فرج الله) ضد السيد/ محمود محمد عبد الله بليح العامل، والاستئناف رقم 2073 لسنة 71 ق المنضم إلى الاستئناف الأول وفقا لقرار المحكمة والمقام من العامل ضد الشركة.

[ii] جميع تفاصيل قضية عمال شركة فرج الله مع صاحب الشركة رجل الأعمال فرج عامر

[iii] رقم الدعوى 1789/2273 لسنة 2013.